فــي الــصــمــيـــم

لما الضماير تهون شوف اللي ممكن يكون تخدع وممكن تخون وتصاحب الشيطان بس في نهايه المصير الحق صوته يبان

الأحد، أبريل 29، 2007

علي أسم مصر



علي اسم مصر التاريخ يقدر يقول ما شاء
أنا مصر عندي أحب وأجمل الأشياء

باحبها وهي مالكة الأرض شرق وغرب
وباحبها وهي مرمية جريحة حرب
باحبها بعنف وبرقة وعلى استحياء
وأكرها وألعن أبوها بعشق زي الداء
كلمات بديعه للرائع صلاح جاهين تنفع توصف حال مصر امبارح والنهارده وبكره ومن عشرين سنه وبعد خمسين سنه الواحد حاسس انه عايش وماشي في حلقه مفرغه ومفيش اي جديد أو تغيير طيب وبعدين خلاص شبعنا كل حاجه
كل الالم والحزن
كل الذل والاستبداد
كل التهميش واللا مبالاه
رغم كل النهب وسلب الاراده
كل الخريجين العاطلين والشباب اللي مش عارف تتجوز
كل الفساداللي مالي البلد والناس اللي مش لاقيه تأكل
كل المعارضين والشرفاء اللي في المعتقلات والسجون
قانون االارهاب اللي على رقبة كل اللي ينطق بكلمه حق
كل القري والنجوع اللي مليانه ناس ملهاش مكان تنام فيه
كل ده واحنا صاحيين نايمين فيه. يبقي لازم نتغير بجد لازم كل واحد في مكان يراعي ربنا وضميره ويجعل العمل ده من أول الطالب الي الموظف الي المهندس الي الطبيب الي ......نشتغل وبجد
لاصلاح البلد دي لان التغيير لازم هييجي مننا احنا ومش اي حد مش من الحكومه ومش من الحزب ومش الكبار. احنا اللي نجبرهم علي كده لانهم ببساطه مش هيعملوا حاجه ومش عايزينها تتغير لانها عجباهم كده
يبقي لازم احنا اللي نغيرها
لاننا بصراحه خلاص فاض بينا


22 تعليقات:

  • في الأحد, أبريل 29, 2007 12:23:00 ص , Blogger Sharm يقول...

    قريب .. يا خوفي من بكرة

     
  • في الأحد, أبريل 29, 2007 1:23:00 ص , Blogger نبض اسكندرية يقول...

    سيدى يا سيدى

    انت بتطالب الناس بالاصلاح
    انت مش عارف ان الاصلاح ضد مصلحة الرئيس واعوانة

    انت بتطالب بانقلاب

    انا عارفة الليلة دى مش هتخلص على خير

    الله يرحمك يا عم صلاح جاهين ويرحم معاك كلماتك الحلوة

    هايل يا محمد

    تحياتى

     
  • في الأحد, أبريل 29, 2007 3:24:00 ص , Blogger مُرَاقِبْ مِصْرِي يقول...

    ألف مبروك لمصر كلها

    أحر التهاني ليك يا بو عبدالله على زواج الأستاذ جمال وعيد ميلاد أبوه التاسع والسبعين

    وعلى اسم مصر مبارك التاريخ هيقول بلاوي
    الله يرحمو جاهين

     
  • في الأحد, أبريل 29, 2007 7:30:00 ص , Blogger نورهان مفيد يقول...

    لازم لازم لازم
    كل اللي قولته بعد لازم هيتحقق ازاي وامتي وفين ومع مين

    انت بتتمني حاجة صعبة اوي يامحمد
    خلاص الناس تعبت من كتر اللي هي شايفاه مبقاش عندهم رغبة لاي مقاومة ولا اصلاح

    راضيين بانهم يتفرجوا من بعيد ويتصعبوا علي حالهم ويقولوا يوم من ايام زمان وياخوفنا من اللي جاي

     
  • في الأحد, أبريل 29, 2007 9:48:00 ص , Blogger Mohamed A. Ghaffar يقول...

    فاض بينا ده ايه ؟ لالالالا استحمل استحمل المشوار لسه طويل

    صلاح جاهين فاض بيه مات اوعى بقى تحصله

     
  • في الأحد, أبريل 29, 2007 6:54:00 م , Anonymous ام عهد يقول...

    هو فعلا كلامك هايل يامحمد وطبعا كلام صلاح جاهين احلى بس صعب اللى انت بتنادى بيه دىه يتحقق بسهوله لان لازم التغير يبقه اولا من داخلنا عشان نقدر نغير ونصحح الاوضاع الغلط وده طبعا صعب لان احنا اصبح عندنا لامبالاة من كتر الضرب على دماغنا حسبى الله ونعم الوكيل فى اللى كان السبب
    ولكن يامحمد انا اكتر واحده حاسه بقيمه مصر وغلاوتها لانى خارجها ودايما بحس للحنين ليها رغم كل السلبيات اللى فيها ولكن مصر هى مصر
    احييك يا ابو عبدالله

     
  • في الأحد, أبريل 29, 2007 7:33:00 م , Blogger ياسمين يقول...

    والله يامحمد انت كاتب بوست من افضل ما قرات فى السياسة
    صح لازم نبدا بنفسنا

     
  • في الاثنين, أبريل 30, 2007 3:56:00 ص , Blogger يا مصر اكتب إليكي رسائلي يقول...

    العزيز الحبيب أبو عبد الله
    تحياتي اولا طبعا ، لك والأسرة الكريمة ، والأصدقاء
    تحياتي ثانيا طبعا ، لما توصلت إليه ـ في سنك الشاب ـ ها افسر بعدين يعني ايه سنك الشاب ، ما تقلقش ـ اصبر

    صديقي العزيز ، أسمح لي في الإطالة

    سعد زغلول ـ قال ما فيش فايدة ـ بعد الأطباء ما أعلنوا له عن تقرير مرضة ـ وقد قال ذلك لحرمة المصون ـ صفية هانم زغلول ـ بس احنا مصريين .
    صلاح جاهين ـ بطل من ابطال مصر ـ وابنائها الأبرار ـ لما حس بالنكسة اللي كانت تعيشها مصر ـ وقتها ـ انفعل وقال على أسم مصر .. اقصد اللي انت كتبتها مش الملحمة كاملة. ـ بس احنا مصريين .
    وبين سعد زغلول ـ وصلاح جاهين
    كان هناك ـ بلا مجاملة لأيهم ـ من أعد ـ وفكر ـ وانتج ـ وخطط ـ وبنى صرح ـ وهدم ضريح ـ وأصبح من علماء العصر في علمه ومهنته ـ واصبح من الأثرياء الارستقراطيين مما يدل على رحلة نجاح بفكرة رجال الأعمال ـ و ربي أجيال تقف في صفوف علماء العالم ـ ومربييها ـ ومرشديها ـ ومثقفيها ـ وساستها ـ ورجال اعمالها .. بل ...
    ربوا اجيالا لها القدرة على الاستمرارية ـ لو بدأت ـــ
    ومازلنا مصريون ..
    بمعنى اننا لا نقرأ بين السطور ـ ونتذكر فقط ـ صلاح جاهين ـ في انفعلاته التي كان مجبرا عليها ـ وأيدلوجيته التي كانت لها رونقها في وقتها وتاريخها وحقبتها ـ ناهيك عن نفسية الشعب المصري على وجه العموم في هذه الحقبة ، مما جعل ارتداء الزي العسكري في شوارع المعمورة شمولا ـ عاراً ينذر باستهزاء ـ الشعب أمهات واباء واخوات واخوة ـ من الجيش وهم منهم ـ ابنائهم ، أخوة لهم من نفس الأسرة الواحدة .
    أقول نتذكر جاهين وننسى الأبنودي مثلا
    كما أشير بنفس المضمون ـ إلى سعد زغلول ـ وما فيش فايدة
    وننسى عبد المنعم رياض مثلا
    ننسى هؤلاء كما ننسى من أشرت اليهم ـ بعالية ـ ممن هم بين سعد زغلول وصلاح جاهين
    ونتذكر في تاريخنا الشاب ــ الفاجومي ــ وحسنين هيكل ـ مع الاختلاف في درجات التشبيه طبعا
    ـــ سو
    لنعود إلى ما قصدته ـ بكلمة سنك الشاب ـ
    فأيضا ـ ولأننا مصريين ـ فقد شاخ وهرم .. بين زغلول ـ وجاهين ـ ونجم ـ وهيكل ونجيب سرور ـ الكثيرين من المصريين ـ ولم يروا على صفحات التاريخ ـ ان من اعاد بناء دولة على أرقى درجات التقدم التكنولجي العلمي الاقتصادي وأيضا السياسي ـ نسائها ـ اللاتي ـ نسين وشمروا عن ساعديهن ـ لبناء دولة ـ ورصف الطريق لجيل قادم ..حيث بدأوا بما تنادي به ـ في سنك الشاب .
    المجتمع عزيزي الصديق ـ هو من يسمح بالتدني ـ او ـ الرقي
    اترى التعليقات على ندائك ـ إلا ام عهد ، وياسمين

    شكرا لك اكرمك الله في عبده ـ وأثابك وأمه عنه خيراً

     
  • في الاثنين, أبريل 30, 2007 11:07:00 ص , Blogger مـحـمـد مـفـيـد يقول...

    شارم
    لازم يا احمد ما نخافش من بكره لاننا احنا ان شاء الله اللي هنعيشه
    *******************************
    اسماء
    بأمر الله الخير هيجي بينا احنا واحنا اللي هنعمل كل خير
    بس نبدأ
    ********************************
    مراقب مصري
    اعتقد ان من حق كل انسان وليس كرئيس قادم للبلاد في الزواج
    شكرا للزياره واتمني التواصل
    *********************************
    نورهان مفيد
    مش صعبه يا نورهان
    انتي لسه صغيره ولازم من الصغر بس نبدأ ومش لازم نبره اليأس دي
    **********************************
    محمد باشا عبد الغفار
    مش معني فاض بينا اننا خلاص سلمنا
    لا هنغيرها بنس نبدأ
    **********************************
    أم عهد
    غربتك وجعتني اوي
    امتي بقي تنزلي وحشاني جدا
    لازم نبدا بنفسنا
    **********************************
    ياسمين
    اشكرك علي اطراءك وشكرا للزياره الكريمه

     
  • في الاثنين, أبريل 30, 2007 11:32:00 ص , Blogger مـحـمـد مـفـيـد يقول...

    حبيبي كاتب الرسائل
    اولا اشكرك علي التحيه الرائعه من شخص اكثر من رائع

    حبيبي
    انا لم اهمش كل من عمل في تلك البلد ولكن اعتقد ومن وجهه نظري اننا لابد من اظهار الجوانب السلبيه للبدء في معالجتها و البحث عن الخروج من الاطار السلبي
    ثم ان الجوانب المضيئه كثيره ومتواجده وهناك عظماء كثر يضافوا الي هذه القائمه التي ذكرتها سلفا
    وكما قال احد السلف الصالح
    رحم الله من اهدي لي عيوبي
    فلابد من تحديد الداء ولنبحث سويا عن الدواء
    فهي ليست سطور وخلاص وليست دعوه للتشاؤم ولكنها اتمني ان تحدث الصحوه الداخليه لكلا منا حتي نغيرها

    اسعدني تعليقك جداجدا وقد اضاف للموضوع ان لم يكن افضل منه
    سعيد جدا بتواصلك ورغم قلته واتمني التواصل دائم
    واحبك الله الذي احببتني من اجله

     
  • في الاثنين, أبريل 30, 2007 12:03:00 م , Blogger حائر في دنيا الله يقول...

    مصر هي سبب ما نحن أم فيه أم نحن سبب ما هي فيه؟؟
    عندما نعرف أن نحل مشاكلنا مع أنفسنا ونتصالح مع مجتمعنا الصغير سنجد أن السؤال المطروح صار غير ذات جدوى لأنننا فعلا المشكلة

    ولك كل تيحياتي

     
  • في الاثنين, أبريل 30, 2007 9:41:00 م , Blogger GayofSun يقول...

    إلى جميع الأخوة و الأخوات
    زميلتنا المدونة وينكي تعرضت لموقف خطير أدى لحذف مدونتها، و مما تسبب لها باحباط شديد فقررت ترك الكتابة إلى الأبد و اعتبرت نفسها ميتة
    و لأننا نحن المدونون كلنا يد واحد و رزمة أقلام مجتمعة، أتمنى أن تشاركونا بهذه الحملة لاقناع وينكي العزول عن موقفها السلبي و لمعرفة ما حصل معها تماما
    رابط الحملة وينكي لن تموت من هنا
    أرجو من الجميع مساندة الأخت وينكي
    http://gayofsun.blogspot.com/2007/04/blog-post_29.html

     
  • في الاثنين, أبريل 30, 2007 10:17:00 م , Blogger hapasa يقول...

    كلام عمنا جاهين ما بعده كلام
    فينك أيامك وأيام بيرم
    كان كلمة واحده زي قذيفة مدفع وصاروخ
    وطبعا إصلاح الأمة ممكن ينبع من الفرد او من رأس السلطة، لكن احنا بنحاول تغيير رأس السلطة، علشان بيكون التغيير أسهل، لأن قدرته على تغيير الأشياء بما لديه من وسائل بيكون زي ما قلت أسهل وأقوى
    لكن تغيير الناس للأسف علشان يجنى ثماره أولادنا أو احفادنا يبقى لازم احنا نكون اتغيرنا ، وفعلا أنا حاسس ان فيه تغيير واسع، بس فوضوى نوعا ما
    بجد ربنا يثبتك، ويقوى قلمك كمان وكمان، مع أرق تحياتى وامنياتى بدوام التواصل

     
  • في الثلاثاء, مايو 01, 2007 12:02:00 ص , Blogger bocycat يقول...

    والتغيير ده حييجى امتة ان شاء الله ؟؟ انا متهيألى ان امبارح احسن من النهاردة عشان كل اما سنة تعدى ونعيش سنة جديدة بأحداث كلها مرارة نقول دى السنة اللى فاتت كانت ارحم من السنة دى ... ده رأيى

     
  • في الثلاثاء, مايو 01, 2007 12:35:00 م , Blogger shaimaa يقول...

    هييييييييييه اخيرا هاعرف اعلق

    القصيدة دى بموتها فيها و بحبها
    وفعلا بتوجع زى ماب تقول وتنفع لكل وقت

     
  • في الثلاثاء, مايو 01, 2007 1:07:00 م , Blogger وينكى يقول...

    كلامك صحيح تماما
    عشان نتغير لازم نبتدى بنفسنا
    مانقعدش نلت ونعجن ونتكلم وف اخر اليوم ننام فى بيوتنا ونقول الحمد لله
    انجزنا كده النهارده
    نعيده تانى من بكره
    انا شايفه ان اول خطوه لازم نعملها هى اننا نتعلم صح وبجد
    نعرف ايه اللى لينا واللى علينا
    نطور من نفسنا ومانستناش حد يشدنا من ايدينا
    كده ولا ايه؟؟
    انا مررتلك تاج من عندى
    تعالى خده

     
  • في الثلاثاء, مايو 01, 2007 2:47:00 م , Blogger يا مراكبي يقول...

    مهما حاولنا نلف وندور ونقول شعارات .. الخطأ والإصلاح بيبدأ مننا إحنا كأفراد

    لازم الواحد يبدأ بنفسه ويصلح منها .. وبعدين ينصح أقرب الناس إليه .. ثم الأبعد فالأبعد .. وبكده هينصلح حال المجتمع كله بعد كده أوتوماتيكيا

     
  • في الثلاثاء, مايو 01, 2007 2:59:00 م , Blogger hamasat يقول...

    صدقت يا عزيزي فان الله لا يغير ما بقوم حتي يغيروا ما بانفسهم والتغيير يجب ان ينبع من الافراد اولا واهم بدايه له في رايي هو الاسرة
    ان تستعيد الاسرة المصريه هويتها وروحها وقيمها التي تربي ابنائها عليها يجب ان تستجمع الاسرة اشلائها وتقنن المؤثرات الخارجيه علي ابنائها بوعي وفهم
    ربنا يرحمنا ويعيننا
    تحياتي

     
  • في الأربعاء, مايو 02, 2007 2:53:00 م , Blogger مـحـمـد مـفـيـد يقول...

    حبيبي احمد الحائر
    المشكله فينا لاننا رضينا بكده
    لازم نتغير احنا مش نستني التغيير منهم

    ************************
    منذر
    تواصلك بيسعدني جدا يا حبيبي
    وكلامك واقعي جدا

    ************************
    بوسي كات
    هيجي ولازم ييجي ومش لازم نفقد الامل
    بس نبدأ بنفسنا

    *************************
    العزيزه شيماء
    انا لو اعرف ان صلاح جاهين هيخليكي تعلقي
    كنت عملت البلوج كله صلاح جاهين
    **************************

     
  • في الأربعاء, مايو 02, 2007 2:56:00 م , Blogger مـحـمـد مـفـيـد يقول...

    وينكي
    عودا حميدا
    وشكرا جدا علي التاج
    **************************
    احمد باشا القاضي
    طبعا وكالعاده مميز في التعليق
    لازم نبدأ احنا بنفسنا

    **************************
    همسات
    طبعا بعذ ذكر افضل الكلام لا داع للتعليق عليه

     
  • في الأربعاء, مايو 02, 2007 6:30:00 م , Blogger يا مصر اكتب إليكي رسائلي يقول...

    صديقي ـ لما تصدقني فيه من قول ـ عزيزي محمد مفيد
    تحياتي لكم والأسرة الكريمة والأصدقاء

    عزيزي ، قد يكون الخطأ مني ، فلم أستطع ايضاح ما أردت قوله ، فانا لم اقصد انك أنكرت او همشت ، ولم يكن ضمن حديثي ، فسامحني
    كل ما أردت الإشارة إليه ، اننا دائما ، ما نرى السلبيات ـ فقط
    فعندما توجهت بندائك ، وآملت أن تلقى له صدى .. انهالت ـ أو قد تراءى لي ـ التعليقات التي تحتوى على فقدان الأمل تماما .. وأنه ـ لا مفر من السقوط ، وأنه لن يفيد بشيء أن كنا نبدأ ، أم لا نبدأ .. هذا ما أحسسته من ردود الكثيرين من الأخوة والأخوات الكرام الذين سبقوني في التعليق .. فإن كان عددهم بالمقارنة بمن مازال لديهم الأمل والتصميم .. قلبل .. ولكنة كاف للشعور بالإحباط ، لماذا ؟
    لأن حقيقي المشوار صعب ـ والبداية أصعب .. والكل شبه ضعيف واهن ، فما أقساها وأعتاها كلمة تنم انعدام الأمل ـ ولو الأمل في نفسي او ذاتي أو محيطي الصغير ...
    أرجو عزيزي ان اكون قد وضحت ما قصدته بالفعل .. حيث أني توجهت في ردي مباشرا معلقا على تعليقات الأخرين.
    مرة أخرى أعتذر
    وأتعشم الكرم

     
  • في الخميس, مايو 03, 2007 9:32:00 ص , Blogger مـحـمـد مـفـيـد يقول...

    حبيبي كاتب الرسائل الي مصر الموجوعه
    اعرف ان البدايه صعبه والناس في وهن
    بس لازم نبدأ
    فان الله لا يغير ما بقوم حتي يغيروا ما بأنفسهم

    يبقي ان نبدأ

    فلايوجد ادني اسف بيننا بل قمت بأثراء البلوج بتعليقك القيم

     

إرسال تعليق

الاشتراك في تعليقات الرسالة [Atom]

روابط هذه الرسالة:

إنشاء رابط

<< الصفحة الرئيسية