فــي الــصــمــيـــم

لما الضماير تهون شوف اللي ممكن يكون تخدع وممكن تخون وتصاحب الشيطان بس في نهايه المصير الحق صوته يبان

الاثنين، يونيو 22، 2009

حقاً ساحره مستديره

جاء اليوم علينا والتي اختزلت فيه كل أمال واحلام الشعب المطحون في نتيجه ماتش
من 10 ايام وبعد هزيمه المنتخب من الجزائر وقامت الدنيا ولم تقعد وكأن الحياه تحولت لسرادق عزاء كبير وتحدثنا جميعاً عن كأس القارات الذي سيكون بمثابه باب زويله لكل المنتخب ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي سفن جميع متابعي الكره بغض النظر عن نتيجه مباراه أمريكا
فعند الفوز تجد جميع طوائف الشعب في منتهي السعاده والاغاني الوطنيه من نوع   ( أصله معداش علي مصر-مشربتش من نيلها ) والدموع والاهات والليالي الملاح وعند الهزيمه ننام من المغرب ونسب ونلعن وكأننا في عزاء
جاء اليوم اللي تبدلت فيه كل شئ . أصبحت أحلامنا جميعاً في اختزال ولم ولن نجد الفرحه الا في كره القدم . في الوقت الذي فشلت فيه جميع الانظمه والحكومات والمسئولون والناس انفسهم في رسم البهجه وأدخال السرور علي قلوب المتابعين فحقاً هي ساحره لما تملكه من سطوه علي قلوب متابعيها ومستديره لانها في لمح البصر قد تبدد الفرح الي حزن كما حدث مؤخراً ومن حزن الي فرح كما حدث من اسبوع
اهم شئ في الحلم أننا نحلم حلم نقدر نحققه
مش نحلم ونتخيل أننا ملكنا الدنيا وفي الاخر
نصحي علي واقعنا المرير 
علي الاقل علشان نضمن أننا هنبتسم ولو للحظات متتابعه

التسميات:

9 تعليقات:

  • في الاثنين, يونيو 22, 2009 10:03:00 ص , Blogger اعشق فى الليل ضوء القمر يقول...

    أنا أول تعليق

    أنــــــــــــــا مـــــــــــش مصدق
    نفســــــــــــــــــى

    و الله يا محمد لو حدث حاجه غير كده منكنش قاعدين ساعتها فى مصر
    أكيد هنكون فى دوله غريبه

     
  • في الاثنين, يونيو 22, 2009 10:08:00 ص , Blogger هوندا يقول...

    والله احسن عشان الناس تفوق شوية ومش نقعد ايام نحلل فى مباراة واحدة
    حاجة تحزن والله ضياع بجد خلاص معتش فى غي الكورة:S

     
  • في الاثنين, يونيو 22, 2009 10:48:00 ص , Blogger رؤية يقول...

    يمكن لان مبقاش فى حاجة يحلم بيها
    او لان الحلم رفاعية لا يستطيع ان يتمناها

    يمكن

    وعلى كل حال
    كدا كدا الزعل والنكد وراه
    ماتلومش عليهم
    دا شىء مقدر عليهم

    تحياتى

     
  • في الثلاثاء, يونيو 23, 2009 8:03:00 م , Blogger محمد فوزي يقول...

    لأنه مفيش هدف قومي ولا حلم شعبي
    ولأنه معادش فاضل كتير من نوعية الناس اللي بتحلم أحلام فرديه كبيره تجري وراها وتسهر عشانها أصبح المشهد بالشكل ده , سعاده شعب وقهره معلقه بكره مستديره وأقدام لاعبين وصفارة حكم هنا وهناك

    محتاجين نحكم عقلنا في الحلم والفرح والحزن

    تحيه لربطك وتحليلك الجميل

     
  • في الأربعاء, يونيو 24, 2009 12:38:00 ص , Blogger يا مراكبي يقول...

    فعلا .. انه مما يعمل الفكر أن تتقلص فرص المواطن المصري في الفرحة إلى مجرد نصر ما في مباراة لكرة القدم

    الى هذه الدرجة اصبحت حياة المصريين حالكة السواد؟

    للأسف نعم

     
  • في الأربعاء, يونيو 24, 2009 5:28:00 م , Blogger جريدة الصباح العربي يقول...

    انتهينا من اختيار الفائزين في مجالي الشعر والقصة القصيرة وذلك لعددنا الأول ولكن مازلنا نرحب بكل الأعمال لأن المسابقة دورية , من يريد أن تصل أعماله من مدّونته الى جمهور القراء فى مصر والوطن العربي , ارسل لنا أعمالك من قصة وشعر وخواطر الى البريد الألكتروني التالي
    arabicsabah@yahoo.com
    كما نرحب بمقالاتكم التي ستنشر فور ارسالها على جروب الجريدة وستصبح مفتوحة لمناقشتها بين القراء ... تابعونا على جروب الجريدة
    http://www.facebook.com/group.php?gid=78080770039
    انتظرونا قريباً في الاسواق
    تحياتي
    الصباح العربي

     
  • في الأربعاء, يونيو 24, 2009 7:48:00 م , Blogger No Fear يقول...

    السلام عليكم
    المهم أنت عامل أية دلوقتي؟
    مش كويس الحمد لله
    :)

     
  • في الخميس, يونيو 25, 2009 3:22:00 ص , Blogger kochia يقول...

    حلم البطولة
    احلام يقظة واحلام منام كمان
    نحلمها دائما لعلنا نستطيع
    وان لم نعمل في الصحة ما يحقق ما نحلم به لن يتحقق ابدا
    اجل هي لحظات سعادة صغيرة نستمتع بها
    احلام

     
  • في الجمعة, يونيو 26, 2009 10:00:00 م , Blogger A.SAMIR يقول...

    انا بأحاول انسى احداث القارات دي بحلوها و مرها

     

إرسال تعليق

الاشتراك في تعليقات الرسالة [Atom]

روابط هذه الرسالة:

إنشاء رابط

<< الصفحة الرئيسية