فــي الــصــمــيـــم

لما الضماير تهون شوف اللي ممكن يكون تخدع وممكن تخون وتصاحب الشيطان بس في نهايه المصير الحق صوته يبان

السبت، أغسطس 11، 2007

شغل كايرو

كلم إبنك
عن الناس
اللي كانوا عايشين زمان
إزاي كانوا بياكلوا
و يتكلموا
و يمشي
كلمه إن ربنا
مش زي ما حد حيقوله
لكن زي ما هو حيعرف
كلمه إن الناس مش بتقصد
الناس بتقول و خلاص
كلمه إنه يقول آسف
و شكرا
و بعد إذنك


في وسط البلد
أول مرة أشوف بارات

أول مرة أشوف أجانب فقرا
أول مرة أشوف دكاكين خمرة
أول مرة أشوف عمارات عتيقة
أول مرة أشوف شواذ
أول مرة أشوف بنات ليل
أول مرة أشوف مظاهرة
أول مرة أشوف وسط البلد
غربة ولاد مدارس الحكومة
فـ وسط البلد
غربة مميزة جدا



محمود عزت شاعرإمبابه الحقيقي الاصيل بجد مش علشان أبن عمتي لاء لانه انسان بجد طيب حنون وجدع جداً أول ما تعرفه لازم تحبه بس بيجي المواعيد متأخر بس مش مهم ربنا يهديه

ديوانه (شغل كايرو ) نزل أخيراً الاسواق .بجد ديوان تحفه لما تمسكه وتقرأه كأنك قاعد قدام الواد حوده وبتكلم معاك ويأخدك من أيدك يوديك يمين وشمال وانت مستمتع وبنهايه كل مقطع تعتقد أنه أجمل مقطع في الديوان وده سر روعته

والا بقي لما كتب قصيده عن خطيبته
بس حبيبتي
اللي اسمها الحركي "سوسن
أحلى حد شفته فـ حياتكم

بجد بديعه ورقيقه والواد حوده علي فكره رومانسي بس مش باين عليه خالص

وبيتكلم في المقاطع البديعه اللي في الديوان عن إمبابه والمظاهرات وأيام الثانوي والرغبات الملحه علي النفس والبنات ووصف جميل للاماكن وحاجات تانيه كتير محدش يعرف يقولها غير محمود أنا بجد مش بعرف احلل شعر لكن انا كتبت اللي حسيته في الديوان بجد.

كتير

لما أكون راجع بالليل قوي

نص صاحي

واسمع القرأن

اللي مشغلًه سواق الميكروباص

بحس إني عايز إبكي

رغم أنها مش أيات عذاب

يارب


ماتسيبنيش لوحدي

نهايه جميله لمقاطع من الشعر البديع

*اللون الاحمر مقاطع من الديوان

* الديوان موجود بدار ميريت ت/25797710 وقريبا بدار الشروق وديوان


التسميات:

11 تعليقات:

  • في السبت, أغسطس 11, 2007 2:38:00 م , Blogger كراكيب نـهـى مـحمود يقول...

    اولا حمد لله على سلامتك
    ثانيا مبروك ياااه اخيرا شغل كايرو
    كل امنياتي الطيبة

     
  • في السبت, أغسطس 11, 2007 10:12:00 م , Anonymous ام عهد يقول...

    ازيك يا ابوعبدالله وحشتنى خالص بجد انا فرحت جدا لمحمود ربنا يوفقويارب بجدهو حد جميل اوى وبسيط جدا وانا عاوزاك تشتريلى نسخه وتبعتهالى مع ناصر اوعى تنسا ياجميل ووصل تحياتى لمحمود وقولوا ايوة كده وريهم عباقره امبابه وجمالهم
    سلامى لام بودى وبودى

     
  • في السبت, أغسطس 11, 2007 11:06:00 م , Blogger محمود عزت يقول...

    الله يبارك فيكي يا نهى :))
    أشكرك


    أم عهد
    إزييييييييييييييييييييييك
    وحشتوني جدا والله !
    إزيكم كلكم
    و الله لو محمد ما بعتش النسخة مع ناصر لأعمل معاه مشكلة !
    أو قوليلي العنوان يا فندم وأنا أبعتهالكم لحد عندكم
    ربنا يكرمك يا أم عهد و نشوفك قريب بإذن الله
    الله يبارك فيكي :))

     
  • في الأحد, أغسطس 12, 2007 2:29:00 ص , Blogger لا تسالنى من انا يقول...

    ازيك يا محمد انا يحيى انا تقريبا قرات كل الى مكتوب فى البلوج هو حلوة جدا و شكرا جدا انك قولتلى تليفون الدار لانى لازم اقرا الديوان بتاع محمود و يا ريت تقول العنوان بالمرة علشان اروح اجيبه بدل ما ابن خالى مش عارف يجيب نسخة لياو انت نوار البلوج بتاعى و يا رب على طول

     
  • في الأحد, أغسطس 12, 2007 3:01:00 ص , Blogger ياسمين يقول...

    حمد الله على السلامة
    دعاية جيدة لإبن عمك

    طبعا لازم نكلم ولادنا عن كل حاجة فى حياتنا بس فى التربية المفروض ما نتكلمش مع الأطفال عن الغيبيات قبل سن ست سنين لأنهم مش هيفهموا دة اولا وثانيا عقلهم هيصورلهم الحاجات دى بشكل مختلف

    بنتى جت فى يوم سألتنى
    هو ربنا صوته عامل ازاى؟

    وبعدين مرة تانية سألتنى
    هو انتى قلتى كل حاجة ربنا خلقها طيب هو مين اللى خلق ربنا

    ولما بدأت أحكيلها من قصص الأنبياء سألتنى أسئلة اصعب عن قصة يوسف وقصة ابراهيم خوفتها وصحيت كل شوية باليل تنده علية وتسألنى اذا كان ربنا قالى أدبحها أو قال كدة لباباها

    بنتى عندها 4 سنين

    ولما قريت فى التربية عشان أجاوبها على اسئلتها لقيت الرد

    ما تتكلمش مع ابنك قبل 6 سنوات عن الغيبيات ولا تقول كلمة حرام

    فقط صح وغلط

     
  • في الأحد, أغسطس 12, 2007 3:02:00 م , Blogger رفقه عمر يقول...

    مبروك الديوان الجديد
    انشاء الله يكتب له النجاح اللهم امين يارب العالمين

     
  • في الاثنين, أغسطس 13, 2007 12:09:00 ص , Blogger وينكى يقول...

    اولا حمد لله على السلامه وان شاء الله تكون عمره مقبوله
    تانيا الف مليون مبروك لمحمود
    ان شاء الله ديوانه هايكسر الدنيا كلها
    باين من الديوان انه جامد طحن
    لو عرفت فين دار ميريت اكيد هاجيب نسخه

     
  • في الاثنين, أغسطس 13, 2007 2:48:00 ص , Blogger hend يقول...

    حمدالله على السلامة والف مبروك على الديوان الجديد

     
  • في الاثنين, أغسطس 13, 2007 2:21:00 م , Blogger ابو مفراح يقول...

    جميل ان يرى المرءاحد احلامه تتحقق امام عينيه
    مبروك ع الديوان
    ابو مفراح

     
  • في الاثنين, أغسطس 13, 2007 10:55:00 م , Blogger محمد المصري يقول...

    ألف مبروك نزول الديوان الجميل ده..ونفسي أجيبه بجد..
    شكراً..
    محمد المصري

     
  • في الأربعاء, أغسطس 15, 2007 8:47:00 م , Blogger نورهان مفيد يقول...

    الف مبروووووووووك لمحمود
    يابو عبدالله
    ويارب كده عقبال ديوان عبدالله

     

إرسال تعليق

الاشتراك في تعليقات الرسالة [Atom]

روابط هذه الرسالة:

إنشاء رابط

<< الصفحة الرئيسية