فــي الــصــمــيـــم

لما الضماير تهون شوف اللي ممكن يكون تخدع وممكن تخون وتصاحب الشيطان بس في نهايه المصير الحق صوته يبان

الأحد، أغسطس 03، 2008

فعلاً / الضريح أهم من التعليم

كنت أتابع أحد البرامج حتي أذيع تقرير مصور عن مشكله مدرسه بمدينه بلبيس بالشرقيه وهي أن المدرسه تحتاج الي توسعه لكثره أعداد الطلبه الملتحقين بها ولكن المشكله أن بجوار سور المدرسه وعلي بعد ثلاث أمتار يوجد ضريح لشيخ يدعي ( العزيز ) ويقال أنه من الصالحين .
فأرسلت المدرسه بخطاب الي دار الافتاء تطلب منها نقل رفات هذا الضريح وتوسعه المدرسه . فخرجت الأمانه العامه لدار الافتاء بفتوي عجيبه تقول أنه لا يجوز نقل رفاه الصالحين من المقابر
بعد عرض التقرير المصور وجدت هذا الضريح الذين يدعون أنه لأحد الصالحين ما هو الا حجره كبيره بها قبر متهالك وجدران متصدعه وكميه من الأتربه تحتاج أسابيع لتنظيفها .
وأن دل فيدل علي عدم الأهتمام به أساساً وان كان ما فائده وجود مثل هذه المقامات والقبور كمثلها المنتشره في جميع انحاء الجمهوريه وعلي يقين أن 95 % منها قصص وهميه وحكايات متوارثه من التراث الشعبي
فمن هو الشيخ العزيز هذا حتي يتم حرمان المدرسه من التوسعه والا ستجد أطفال القريه في الشوارع لعدم وجود مدارس بها رغم أن وجود مدرسه مثله مثل عدم وجودها ولكن ليس لهذا السبب أن أدافع عن وجود القبر بحجه أن التعليم ليس أهم من الضريح كما قال أحد أعضاء المجلس المحلي بالتقرير
فلماذا لا تكلف دار الأفتاء بنفسها النزول الي مكان المدرسه والنظر بعين الطبيعه الي المدرسه والضريح وأصدار القرار الذي يحقق المنفعه العامه وليس منفعه أحد أصحاب المعتقدات الواهيه
وأستغرب جداً من وجود هذا الضريح عند مدخل المدرسه وعلي حد تعبير خادم الضريح أن الطلبه وقت الأمتحان يأتوا مبكراً ويطلبون المدد من الشيخ العزيز.فلماذا تهدمون هذا القبر ؟
والمضحك أنه لا يجوز نقل رفاه الموتي فسؤال بسيط لدار الافتاء
أذا كان هذا القبر داخل خطه تصميم كوبري أو أنشاء محطه للقطار فهل ستكون أيضاً هذا الفتوي كما هي ؟
فعلي دار الافتاء الا تصدر الفتاوي ليل نهار كما هو الحال الأن فيجلس المختص بالفتوي في مكتب مكيف ورقه عليها الختم الخاص بدار الافتاء ونوزع عليها الفتاوي لكل من هب ودب دون تحري الدقه والمصلحه العامه

التسميات: